زيارة الى مستشفى القديس جاورجيوس الجامعي ( الروم )

لن أخاطبك بصفة الشيئ ، سأخاطبك بإسم الحب ، بإسم الحلم ، بإسم الأمل قمت بزيارة للمستشفى اليوم و حروف الأبجديّة كلها تعجز عن وصف ما رأتهُ عيني ..
أنتِ التي تحمّلتي وجع المريض و صرخة الموجوع .. بأيّ حال عُدتي يا حبيبتي ، ستعوديين و ترممي جراحك ستزهريين مرّة أخرى و سأذهب لأبارك لكِ بالنصر و الصمود ، قلبي معَكِ و مع كل موظّف قد صُدم من هول ما حدث ، الرحمة لجميع شهداء الجسم الطبّي في جميع المستشفيات و الشفاء العاجل لجميع الجرحى
المراسلة فاطمة الورع