الفن موجود لرقي المجتمعات وليس لا نحدارها نسرين حميدان صوت ماسي يعشق أحياء فن الزمن الجميل وايصاله بشفافية ومصداقية كبرى.

الفن موجود لرقي المجتمعات وليس لا نحدارها نسرين حميدان صوت ماسي يعشق أحياء فن الزمن الجميل وايصاله بشفافية ومصداقية كبرى. تأثرت منذ طفولتها بالموسيقى الشرقيه الطربية التي غلغلت في وجدانها واحسيسها فامست تحاكيها وتشبهها في كل اختياراتها حملت على عاتقها انتقاء وأداء الاغنيات الهادفة التي تحمل في طياتها المضمون الجميل والالحان الراقيه وأتى اداءها المميز ليتوج نجاحاتها. بدأت موهبتها الغناءية في سن التاسعه من عمرها عندما ادت أغنية طيري طيري يا عصفورة للفنانة ماجدة الرومي في مسرح مدرستها. عشقت الموسيقى فالتحقت بالمعهد الوطني العالي للموسيقى في بيروت وتخصصت في الغناء الشرقي وامست مدرسة للموسيقى في وزارة التربية والتعليم. ترى نسرين أن الاغنيات الجديدة التجارية خالية من سمة الإبداع والنجاح وتزول بسرعة كالوجبات السريعة بينما الأغنية الطربية والكلاسيكية تعمر وتبقى خالدة في اذهان الجماهير لأنها تحمل صدق الاحساس والموروث الفني القديم الذي هو علاج الروح. وتجد أن إختيار الموسيقى تلعب دورا هاما في تنشءة الأطفال الذين تشرف على تدريبهم كونها تدخل في اللاوعي عندهم وتشكل وجودهم وفكرهم وتطلعاتهم وخياراتهم المستقبلية. نسرين فنانة متذوفة للفن الأصيل ملتزمة بارساء بارساء قواعده ومتمسكة بالتراث الموسيقى كونه يعكس حضارة أي بلد ومعالمه وعادته عازفة عود من الطراز الأول. إنها أيقونة من ايقونات الغناء الطربي نجمةفي المهرجانات الغناءية والثقافية وفي دور الأوبرا وخلال مشوارها كرمت في العديد من المحافل العربية وحصدت جواءز هامة وتعتبر أن الفن موجود لرقي المجتمعات وليس لانحدارها